الجندى المجهول.. “فيرنر فون براون” الأب الروحى لتطوير صواريخ أمريكا الفضائية

0 65



Related Posts
1 of 627


ولد فيرنر فون براون، في 23 مارس 1912، حيث كان مهندس صواريخ ألماني “ثم أمريكي فيما بعد”، له إسهامات رائدة في تطوير تكنولوجيا الصواريخ في ألمانيا كما يعتبر الأب لتكنولوجيا الصواريخ الفضائية في الولايات المتحدة.


أعماله:


عمل فون براون خلال فترة شبابه على برنامج تطوير صاروخ ألمانيا النازية حيث ساهم بشكل كبير في تصميم صاروخ (في-2) خلال الحرب العالمية الثانية لم يعاقب فون براون من قبل الحلفاء بل تم غض الطرف عن نشاطاته السابقة وسافر سرًا إلى الولايات المتحدة ومعه ما يقارب من 1600 عالم ومهندس وفني ألماني كجزء من عملية مشبك الورق.


 


عمله في الولايات المتحدة:


عمل في الولايات المتحدة ضمن برنامج الصواريخ الباليستية متوسطة المدي (IRBM) الذي قام من خلاله بتطوير الصاروخ الذي أطلقت به الولايات المتحدة قمرها الصناعي الأول إكسبلورر 1، ثم انتقل هو ومجموعته إلى وكالة ناسا، وعُيّن مدير مركز ماشال لرحلات الفضاء الذي تم تشكيله حديثًا في ذلك الوقت، كذلك رئيس مهندسي صاروخ ساتورن 5 (Saturn V) الذي حمل طاقم أبوللو 11 إلى القمر.


 


أعماله المنشورة


نشر عن فون براون عمله على برنامج الصواريخ الألمانى المعروف باسم V2 والذي أطلق عليه صاروخ الانتقام ولكن لم يحقق هذا الصاروخ نجاح بالشكل الكافي في الحرب العالمية الثانية وقد نجح فيما بعد عندما سافر إلى الولايات المتحدة وهناك أجروا عليه التجارب اللازمة والتعديلات المطلوبة وأصبح أول صاروخ ينقل أول رائد فضاء إلى القمر.

- الإعلانات ج -

Leave A Reply

Your email address will not be published.