Nokia Me

Nokia Me The 1st Site For Nokia Mobils

ضيوف الحياة اليوم
أخبار العالم

رئيس «نادي المطلقات»: نؤيد حصول المرأة على نصف ثروة الزوج حال الانفصال.. ومحام: عبث


علاقات و مجتمع

قالت عبير الأنصاري، رئيس نادي المطلقين والمطلقات، إن حصول السيدة المطلقة على نصف ثروة الزوج حال الطلاق، هي فكرة مقبولة بالمجتمعات الغربية، ولا يمكن رفضها، «الست بتكون ساعدت جوزها وريحته في تربية الأبناء، وأكيد ليها حق في الفلوس دي اللي حصل عليها الزوج خلال فترة الزواج، وهي ليها كامل الحق في اللي جوزها عمله بعد الجواز».

وأضافت «الأنصاري»، خلال استضافتها بالبرنامج، الذي تقدمه الإعلامية لبني عسل، والمذاع على فضائية «الحياة»، أنه في حال كان للمرأة أطفال خلال أول 5 سنوات من الزواج، يجب إقرار قانون بأن تحصل الأم على جزء من أموال الزوج، لأنه في حال طلق الرجل زوجته، فيطلق معها الأبناء، ولا يقوم بمراعاتهم أو أعطائهم أموالهم المستحقة.

بينما قالت لمياء بسيوني، مؤسس حملة «أمهات تصنع المستحيل لحل مشاكل المطلقات»، إنه في حال تم إقرار ذلك القانون سيساعد كثيرا في تخفيض كم القضايا المنظورة أمام المحاكم المصرية المختصة في قضايا الأسرة، حيث يجب أن يتم إقرار القانون وبحد أدنى من الأموال التي تحصل عليها المرأة من زوجها.

وأكدت خلال استضافتها بالبرنامج، أن ذلك القانون يجب إقراره، خاصة على المواطنين كثيري الطلاق والزواج من السيدات، حيث أنها وعلى مدار حضورها لمشكلات الطلاق فكثيرا ما يخلع الرجل زوجته وأبنائه بعد الطلاق.

فيما وصف عصام عجاج، محام بالنقض، الدعوى بـ «الهزلية والعبثية» وتساعد على إشاعة الزنا وتحريض على الفحشاء بين الرجال دون الزواج، «أنا مسؤول عن اللي بقوله، وربنا مفرطش في القرآن من شئ، ولكن أحنا بنخترع وعمالين نطلع بمشاريع قوانين الفترة دي لنسحق بيها الشباب، والدكتورة أمنة النصير عملاها عروض زي كارفور».

وأضاف «حجاج»، خلال استضافته بالبرنامج، أن الله أوضح في كتابه الكريم ما يحفظ للمرأة حقوقها بعد الزواج بدون التدخل لوضع مشاريع لقوانين جميعها تسعي إلى سحق الرجال والرفعه من شأن المرأة بشكل مبالغ فيه: «طب الدكتورة أمنة نصير قالت الاقتراح ده، طب لو حصل أن الشخص اللي طلق خسر ثروته واتداين هل هي هتيجي تشيل من عليه نص الدين بتاعه، أو لو ارتشى علشان يرضي مراته وخدله 10 سنين سجن هل هي هتاخد نص العقوبة، أنا بقول واقع».




:

علاقات و مجتمع

ضيوف الحياة اليوم

قالت عبير الأنصاري، رئيس نادي المطلقين والمطلقات، إن حصول السيدة المطلقة على نصف ثروة الزوج حال الطلاق، هي فكرة مقبولة بالمجتمعات الغربية، ولا يمكن رفضها، «الست بتكون ساعدت جوزها وريحته في تربية الأبناء، وأكيد ليها حق في الفلوس دي اللي حصل عليها الزوج خلال فترة الزواج، وهي ليها كامل الحق في اللي جوزها عمله بعد الجواز».

وأضافت «الأنصاري»، خلال استضافتها بالبرنامج، الذي تقدمه الإعلامية لبني عسل، والمذاع على فضائية «الحياة»، أنه في حال كان للمرأة أطفال خلال أول 5 سنوات من الزواج، يجب إقرار قانون بأن تحصل الأم على جزء من أموال الزوج، لأنه في حال طلق الرجل زوجته، فيطلق معها الأبناء، ولا يقوم بمراعاتهم أو أعطائهم أموالهم المستحقة.

بينما قالت لمياء بسيوني، مؤسس حملة «أمهات تصنع المستحيل لحل مشاكل المطلقات»، إنه في حال تم إقرار ذلك القانون سيساعد كثيرا في تخفيض كم القضايا المنظورة أمام المحاكم المصرية المختصة في قضايا الأسرة، حيث يجب أن يتم إقرار القانون وبحد أدنى من الأموال التي تحصل عليها المرأة من زوجها.

وأكدت خلال استضافتها بالبرنامج، أن ذلك القانون يجب إقراره، خاصة على المواطنين كثيري الطلاق والزواج من السيدات، حيث أنها وعلى مدار حضورها لمشكلات الطلاق فكثيرا ما يخلع الرجل زوجته وأبنائه بعد الطلاق.

فيما وصف عصام عجاج، محام بالنقض، الدعوى بـ «الهزلية والعبثية» وتساعد على إشاعة الزنا وتحريض على الفحشاء بين الرجال دون الزواج، «أنا مسؤول عن اللي بقوله، وربنا مفرطش في القرآن من شئ، ولكن أحنا بنخترع وعمالين نطلع بمشاريع قوانين الفترة دي لنسحق بيها الشباب، والدكتورة أمنة النصير عملاها عروض زي كارفور».

وأضاف «حجاج»، خلال استضافته بالبرنامج، أن الله أوضح في كتابه الكريم ما يحفظ للمرأة حقوقها بعد الزواج بدون التدخل لوضع مشاريع لقوانين جميعها تسعي إلى سحق الرجال والرفعه من شأن المرأة بشكل مبالغ فيه: «طب الدكتورة أمنة نصير قالت الاقتراح ده، طب لو حصل أن الشخص اللي طلق خسر ثروته واتداين هل هي هتيجي تشيل من عليه نص الدين بتاعه، أو لو ارتشى علشان يرضي مراته وخدله 10 سنين سجن هل هي هتاخد نص العقوبة، أنا بقول واقع».



LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *