فيسبوك تستلم أمام TikTok وتقرر إنهاء تطبيق Lasso

0 16


بواية نوكيا مي التقنية تقدم

Related Posts
1 of 110

قررت شركة فيسبوك أمس الأربعاء إنهاء تطبيق (هوبي) Hobbi الذي أُطلق في شهر شباط/ فبراير الماضي للأجهزة المحمولة مع ميزات بدا أنه جاء لينافس شبكة (بنترست) Pinterest المتخصصة في نشر الصور.

ولكن لم يكن تطبيق (هوبي) الوحيد، إذ قررت عملاقة التواصل الاجتماعي أيضًا إنهاء تطبيق (لاسو) Lasso الذي جاء لينافس خدمة (تيك توك) TikTok. ومع أنه لم يمضِ على إطلاق (هوبي) سوى 5 أشهر، إلا أن مضى على إطلاق (لاسو) أكثر من سنة ونصف، إذ أطلق في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 بصورة تجريبية.

وقالت فيسبوك: إن التطبيقين سيُنهيان اعتبارًا من 10 تموز/ يوليو الجاري. وكان (لاسو) يسمح للمستخدمين بتسجيل مقاطع الفيديو لا تتجاوز مدتها 15 ثانية مع خلفية موسيقية، تمامًا على غرار (تيك توك).

وقال متحدث باسم فيسبوك لشبكة CNBC الأمريكية عبر البريد الإلكتروني: “نضع رهانات متعددة عبر عائلة التطبيقات التابعة لنا لاختبار وتعلم كيف يريد الناس التعبير عن أنفسهم”. وأضاف: “كان أحد هذه الاختبارات هو (لاسو)، تطبيق الفيديو القصير المستقل، الذي قررنا إيقافه وإزالته من جميع متاجر التطبيقات في 10 تموز/ يوليو. نشكر كل من شاركنا إبداعاتهم وملاحظاتهم معنا، والتي سوف نتطلع إلى تضمينها في تجارب الفيديو الأخرى”.

يُشار إلى أن (لاسو) لم يُطلق إلا في عدد قليل من الدول، ومنها: كولومبيا، والمكسيك، والولايات المتحدة، والأرجنتين، وشيلي، والبيرو، وبنما، وكوستاريكا، والسلفادور، والإكوادور، وأوروغواي، وذلك وفق ما نقلت شبكة CNBC عن شركة تحليلات التطبيقات (سنسور تاور) Sensor Tower. كما نقلت الشبكة عن الشركة قولها: “حتى الآن، نُقدِّر أن (لاسو) قد أنتج أكثر من 10 ملايين عملية تنزيل من (آب ستور) App Store و(جوجل بلاي) Google Play”.

ومن أجل محاولة التنافس مع (تيك توك) التابع لشركة (بايت دانس) ByteDance الصينية، والذي حظي بأكثر من 2 مليار عملية تنزيل، طورت خدمة (إنستاجرام) Instagram المملوك لشركة فيسبوك تمزج بين الصوت والفيديو على غرار (تيك توك) باسم (ريلز) Reels.

وكانت إنستاجرام قد أطلقت (ريلز) في البرازيل في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، ثم أطلقتها في دولتين جديدتين هما: فرنسا وألمانيا نهاية الشهر المنصرم.

- الإعلانات ج -

Leave A Reply

Your email address will not be published.