أخبار العالم

​”الخدمات البيطرية” تكشف خطتها لمواجهة إنفلونزا الطيور

[ad_1]


02:00 ص


السبت 23 يناير 2021

كتب- أحمد مسعد:

قال الدكتور عبدالحكيم محمود رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، إن الهيئة العامة للخدمات البيطرية ممثلة في الإدارة المركزية للطب الوقائي، على أتم استعداد لمواجهة أي من الأمراض الوبائية، حفاظًا على الثروة الحيوانية من أمراض “الحمى القلاعية”، و”الجلد العقدي، و”طاعون المجترات الصغيرة”، و”الوادي المتصدع”، و”جدري الأغنام”.

وأكد رئيس الهيئة، تشكيل لجنة من أطباء الطب الوقائي ومعمل بحوث صحة الحيوان لسحب العينات اللازمة لفحصها معمليًا وإعطاء التشخيص المناسب، مضيفًا: “تنفيذ خطة الاستقصاء الوبائي لمعرفة مصدر البؤر المرضية، والمسار المتوقع انتشار المرض فيه”.

وتابع رئيس الهيئة، أنه يتم مراقبة الطيور المهاجرة من قبل الإدارة المركزية للطب الوقائي لمواجهة فيروس إنفلونزا الطيور ورصد أي تحور جديد من خلال التنسيق مع 28 مديرية بيطرية.

وأشار رئيس الهيئة، إلى ضرورة رش الحظائر ضد الحشرات الناقلة للمرض، وعلاج الحيوانات المصابة والتنبيه على أصحاب الحيوانات المُصابة بعدم نقلها أو التصرف فيها بالبيع أو اختلاطها بأي حيوانات أُخرى سليمة.

وجاءت كالتالي:

1- متابعة ظهور أي أعراض مرضية.
2- استخدام خافض الحرارة ومضادات للالتهابات لمنع حدوث العدوى البكتيرية.
3- عزل الحيوانات المشتراة من الأسواق ولا يتم خلطها مباشرة مع القطعان الأصلية إلا بعد الحجر لمدة 21 يومًا.
4- الالتزام بمواعيد التحصينات الموسمية والترقيم والحالة الصحية للحيوان.
5- التخلص الأمن والصحي للحيوانات النافقة حتى لاتكون مصدرًا لانتشار العدوى.
6- مناشدة المربين بضرورة تحصين رؤوس الماشية الخاصة بهم من مرتين إلى 3 مرات فى العام، ضد الحمى القلاعية بواقع من 4 إلى 6 أشهر بين عملية التحصين والأخرى.
7- الإبلاغ الفوري عن طريق الطب الوقائي بالوحدات البيطرية أو مديريات الطب البيطري.
8- التحصين الحلقي فور الإبلاغ بالاشتباه في أي مرض وبائي.

[ad_2]

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق